fbpx
أخبار المهجر

من بيلاروسيا إلى دمشق رحلة الخوف بدأت.. المخاوف تزداد بعد إعادة اللاجئين السوريين رغم التحذيرات

وصلت الرحلة الأولى التي أعادت لاجئين سوريين إلى بلادهم من بيلاروسيا في 8 كانون الأول مما أثار مخاوف بشأن مصيرهم في ضوء المعلومات التي تفيد بأن بعضهم تم التحقيق معهم في مطار دمشق الدولي.

وبحسب تقارير حقوقية فقد ، استجوبت أجهزة مخابرات النظام السوري بعض المهاجرين العائدين وطلبت منهم العودة لمراجعتها بعد أيام قليلة لإجراء مزيد من التحقيقات كما تم الاستيلاء على وثائق سفرهم.

هذا وكان ما يقرب من 100 لاجئ سوري تقطعت بهم السبل على الحدود بين روسيا البيضاء وبولندا قد استقلوا الرحلة التي كانت تديرها شركة أجنحة الشام للطيران الموضوعة على لائحة العقوبات بعد أن قررت السلطات في بيلاروسيا ترحيل جميع اللاجئين المحتملين الذين سعوا للعبور إلى بولندا.

يأتي هذا في وقت أبلغت القوات المسلحة البيلاروسية المهاجرين السوريين الذين تقطعت بهم السبل على الحدود مع بولندا أنهم بحاجة لعبور الحدود إلى أوروبا في غضون ثلاثة أيام أو ترحيلهم إلى دمشق. وذكر التقرير أن هناك 54 مهاجرا من محافظة إدلب ، ما يعني أن حياتهم ستكون في خطر إذا أعيدوا إلى مناطق سيطرة نظام بشار الأسد.

متابعات

nextnews – الخبر التالي

اترك تصحيحاً أو تعليقاً..تفاعلكم يطور عملنا

زر الذهاب إلى الأعلى