fbpx
أخبار المهجر

الجمعية الدولية لحقوق اللاجئين: يجب أن لا ينسى العالم أن المسؤول عن تهجير السوريين لا يزال موجودًا

الخبر التالي – NEXT NEWS

جدد رئيس الجمعية الدولية لحقوق اللاجئين عبد الله رسول دمير، تضامنه مع اللاجئين السورين داعياً السلطات التركية والمجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاههم.

وقال دمير، في مؤتمر صحفي للتضامن مع اللاجئين السوريين عقد في إسطنبول، إنه ضد التصورات السلبية المسبقة المتخذة ضد اللاجئين عموماً والسوريين بشكل خاص وضد مناقشات الإعادة القسرية التي يتم طرحها بشكل عشوائي في مخالفة للخلفية التاريخية والإنسانية والحضارية لتركيا.

وأكد رسول دمير، أن الاقتصاد التركي مستفيد بشكل كبير من الوجود السوري حيث هناك أكثر من 16 ألف شركة سورية تدفع ضرائبها في تركيا، فضلاً عن مساهمة مليون سوري برفد القوى العاملة في تركيا على الرغم من كل الظروف الصعبة التي يمرون بها.

ودعا رئيس الجمعية الدولية لحقوق اللاجئين إلى تحسين أوضاع العمالة السورية في تركيا حيث يعمل 92 في المائة من العمال السوريين أكثر من 8 ساعات في اليوم ونحو 75 بالمئة منهم يتقاضون أجوراً أقل من الحد الأدنى للأجور.

وأشار دمير إلى أن اللاجئين السوريين لا يريدون بالفعل البقاء في تركيا لكن ليس من الواقعي التفكير بإعادتهم إلى مناطق ليست آمنة بما يكفي لافتاً إلى أنه بينما تستمر عمليات تهجير المدنيين من أراضيهم في سوريا لا يزال العالم صامتًا في وجه النظام السوري.

وختم دمير بالقول أنه في ظل الحديث عن إعادة اللاجئين السوريين يجب أن لا ينسى العالم بأن المسؤول الأول عن عدم تمكن الملايين منهم بالخارج من العودة إلى بلادهم هو نظام الأسد.

اترك تصحيحاً أو تعليقاً..تفاعلكم يطور عملنا

زر الذهاب إلى الأعلى