fbpx
سياسة

موسكو تلوح مجددًا بقدراتها النووية وتحمل الغرب مسؤولية تقويض استقرار العالم

الخبر التالي – next news

لوحت موسكو مجدداً بقدراتها النووية، فيما حمل مسؤولون روس الغرب المسؤولية عن تقويض الاستقرار في أوروبا والعالم.

وأعلن نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، دميتري مدفيديف، أن الدرع النووي الروسي يساعد في ضمان استقلال البلاد منذ سنوات عديدة، ولفت إلى الأهمية الخاصة لقدرات روسيا النووية حاليا، كونها تكبح جماح أولئك الذين يحاولون دفعها إلى حرب عالمية ثالثة.

وفي لهجة تحذيرية، قال مدفيديف إن الشيء الرئيسي هو أنه لا ينبغي لخصوم روسيا أن ينسوا هذا الأمر.

اترك تصحيحاً أو تعليقاً..تفاعلكم يطور عملنا

زر الذهاب إلى الأعلى